اخبار مصر

الصحة والإسكان وتقنين الأوضاع.. ماذا ينتظر سكان جنوب سيناء م



05:17 م


الأربعاء 03 يوليه 2024

جنوب سيناء – رضا السيد:

مشروعات كبرى جار تنفيذها ومطالب من المواطنين تنتظر اللواء مهندس خالد مبارك بكري، محافظ جنوب سيناء الجديد، بعد إعلان حركة المحافظين الجديدة وأداء اليمين الدستورية، أملًا منهم في تحقيها، واستكمال مسيرة التنمية التي قد بدأها اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء السابق.

قال أيمن محمود، أحد مواطني مدينة طور سيناء، إن ملف الصحة يعد من أهم الملفات على أرض المحافظة التي تحتاج إلى إعادة النظر فيها، مشيرًا إلى أنه جرى تطوير كافة المستشفيات والمراكز الصحية والوحدات الصحية، ولكن لا يوجد مستشفى بمدينة طور سيناء مما يجعل المواطنين يعانون من السفر إلى مدينة شرم الشيخ، إضافة إلى أنه لابد من توافر الكوادر الطبية اللازمة في كافة التخصصات.

وأكد، أنه ليس من المعقول أن تكون مدينة الطور عاصمة لمحافظة جنوب سيناء، وتظل بدون مستشفى منذ أكثر من عامي، ويتكبد مواطنيها عناء السفر .

وقال محمد سعيد، أحد المزارعين بمدينة طور سيناء، إن ملف تقنين الأوضاع من أهم الموضوعات التي تؤرق المواطنين على أرض المحافظة، ويعانون منه على مدار عقود طويلة، خاصة المساحات الزراعية بمدن “طور سيناء، رأس سدر”، إضافة إلى تقنين أوضاع بعض المنازل البدوية بمدن دهب ونويبع .

وطالب بسرعة إنجاز ملف التقنين خاصة للمزارع القائمة والتي تنتج بالفعل بما يتماشى مع الظروف القاحلة التي يجري الزراعة بها، وما يتكبده المزارعين من تكاليف عالية جدًا، مؤكدًا أن الزراعة أساس التنمية على أرض سيناء .

بينما قال صالح إسماعيل، إن ملف الإسكان على رأس أولويات شباب المحافظة، خاصة أنه توجد أزمة حقيقية به نتيجة لتزايد أعداد قوائم المنتظرين، وارتفاع الإيجارات بشكل مبالغ فيه في بمدن “شرم الشيخ، دهب، نويبع، رأس سدر، طورسيناء”، نتيجة للزيادة المستمرة في الكثافة السكانية.

كما تنتظر محافظ جنوب سيناء، الجديد، استكمال المشروعات الكبرى الجاري تنفيذها، ومنها مشروع التجلي الأعظم بمدينة سانت كاترين، وقصر ثقافة ومسرح طور سيناء، ومجمع خدمات منطقة نبق بشرم الشيخ، إضافة إلى تنمية الحركة السياحية بنويبع و طابا .



المصدر