حريق ضخم يهدد آلاف السكّان في جنوب كاليفورنيا

[ad_1]

أمرت السلطات في ولاية كاليفورنيا الأمريكية آلاف السكّان من منطقة ريفية في جنوب الولاية بإخلاء منازلهم بسبب حريق ضخم اندلع وأجّجته رياح عاتية.

وأعلنت معظم الدول الواقعة في شمال غرب أوروبا حالة تأهب قصوى، أمس الأربعاء، تحسباً لوصول العاصفة سياران التي يتوقع أن تتسبب دماراً هائلاً جراء الرياح العاتية والأمطار الغزيرة.

وقالت السلطات الأمريكية إنها طلبت من نحو 5700 شخص مغادرة المناطق المهدّدة بالنيران والواقعة جنوب شرق لوس أنجلوس. وحريق «هايلاند فاير» اندلع على مساحة تزيد على 900 هكتار، من دون أن يتمكّن رجال الإطفاء من السيطرة عليه حتى الآن. والتهمت النيران ثلاثة مبانٍ وألحقت أضراراً بستة مبانٍ أخرى. ويشارك أكثر من 300 من عناصر الإطفاء في مكافحة الحريق، تؤازرهم من الجو قاذفات مياه.

وأوضحت متحدثة باسم فرقة الإطفاء في مقاطعة ريفرسايد لوكالة «فرانس برس» أن الرياح العاتية تعقّد مهمة فرق الإطفاء.

وقالت إن المشكلة الأكبر في الوقت الحالي هي الرياح العاتية. وأضافت أن ما يزيد مهمّة فرق الإطفاء تعقيداً هي التضاريس، فالنار تهبط وتستقرّ في الكثير من الوديان والمنخفضات.

ومن المتوقع أن تصل سرعة الرياح خلال النهار إلى 50 كيلومتراً في الساعة، بحسب مديرية الأرصاد الجوية الوطنية.

وفي سياق آخر، أصدرت مقاطعات فينيستير وكوت دامور ومانش الفرنسية تحذيراً أحمر هو الأعلى، وفق وكالة الأرصاد الوطنية الفرنسية «ميتيو فرانس»، إضافـــة إلـــــى مقاطعتين ستوضعان تحت التحذير الأقصى لحصول فيضانات. وستكون 17 مقاطعة على طول الساحل الفرنسي، من منطقة جيروند إلى شمال أوت دو فرانس، في حالة تأهب برتقالي من الفئة الأدنى. وفي بريطانيا، توقع مكتب الأرصاد الجوية هطول أمطار غزيرة وحدوث فيضانات في بعض المناطق وهبوب عواصف تبلغ سرعتها من 95 إلى 110 كلم في الساعة على طول الساحل الجنوبي للبلاد. وحذر خبير الأرصاد الفرنسي فرانسوا من أن تحمل سياران رياحاً تصل سرعتها إلى 170 كلم في الساعة، لا سيما على سواحل بريتاني ونورماندي في الشمال الغربي لفرنسا. وقالت الأرصاد الجوية إن معدل هطول الأمطار قد يصل إلى 50 ملم خلال ست ساعات فقط في تلك المناطق. (وكالات)

[ad_2]

مصر اخبار انونيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *